الأخبار

“أمنية” تزهر ألقاً في نادي الوحدات “المارد الأخضر” بطل الأرقام القياسية

“أمنية” تزهر ألقاً في نادي الوحدات “المارد الأخضر” بطل الأرقام القياسية
أخبارنا :  

مصطفى بالو- نادي الوحدات ــ  قصة كفاح، تفخر بها الأجيال على مر الزمان، ويتصدر فيها الوحدات -الصرح والهوية- المكان، وللرواية تاريخ بدأ مع «خيمة» أجبرها اللجوء عن أرض فلسطين أن تقف فوق تراب الأردن الغالي، لتقص تلك الخيمة تفاصيل لحمة أخوية بين الغرب والشرق لا ينكرها أحد، ليتقدم نادي الوحدات الصفوف بالانتماء للوطن والقائد، وانطلقت همم شباب المخيم من قلب المؤسسة الرياضية -نادي الوحدات، وكأنها «حمم» بركانية تتفجر، لتمزج اهتماماتها الرياضية والثقافية والاجتماعية في قالب «أخضر»، وتعلن بذات الوقت ولادة طموحها وتأسيس نادي الوحدات عام 1956، وجمعت أحلامها وهمومها في «براكية زينكو» تغني مع ثباته بوجه العواصف، أو حين تعزف السماء أنشودة المطر بلغتها الحالمة لغد أفضل للوحدات الصرح والهوية وحصن النسيج الوطني المنيع.

نادي الوحدات

50 لقباً محلياً

حصد فريق الوحدات 50 لقبا في مختلف المسابقات الكروية المحلية، منذ اللقب الأول بالفوز بالدوري 1980، حتى العام الماضي 2020، وعلى امتداد 40 عاما من تاريخ الوحدات في أرشيف الكرة الأردنية، ليروي نادي الوحدات قصة كفاح على جميع الصعد، والتي تستحق ان تستذكر في كل زمان ومكان، حتى غدا بعرق ودم وكفاح ابنائه صرحا يحتذى به في جميع المجالات، وتحول من خيمة الى «براكية» الى قلعة شامخة في سماء الرياضة الاردنية، ومنارة رياضية ترسو عندها الأحلام، وتعاقبت الاجيال التي دافعت عن ألوانه، ولكن أسمائها لا تزال في البال، ولم يزل في البال أغانٍ وأهازيج تتغنى بالنجوم والأسماء التي عززت من مسيرة الوحدات رياضيا وثقافيا واجتماعيا وانسانيا.

ودارت في فلك فريق «الكرة» الأول أحلام كل الوحداتيين، والذي رصد في تاريخ المسابقات المحلية الكروية 50 لقباً أخضراً، وكان له من لقبه نصيب "المارد الأخضر"، حين زف نجوم فريق الكرة عبر التاريخ، إلى خزينة النادي في مخيم الوحدات، من الكؤوس17 لقبا لبطولة الدوري اعوام «1980، 1987، 1991، 1994، 1996،1995، 1997، 2004/2005، 2006/2007، 2007/2008، 2008/2009، 2010/2011،2013/2014 ، 2014/2015 2015/2016 ، 2017/2018، 2020"، وحصل على لقب كأس الاردن "10" مرات اعوام «1982، 1985، 1988، 1996، 1997، 2000، 2008/2009، 2009/2010، 2010/2011 ، 2013/2014، ودرع اتحاد الكرة «10» مرات أعوام «1983 ، 1988 ، 1995 ، 2002 ، 2004، 2008 ، 2010، 2011 ، 2018، 2020، وحصل على كأس الكؤوس 13 مرة أعوام «1989، 1992، 1997، 1998، 2001،2000، 2005، 2008، 2009، 2010 ، 2011، 2014 ، 2018".

نادي الوحدات

بطل استثنائي في زمن "كورونا"

فريق الوحدات المتوّج بأول ألقاب الموسم الكروي 2020، حين ظفر بلقب درع اتحاد الكرة عن جدارة واستحق، أيضا لقب دوري المحترفين في زمن "كورونا"، ورصع بريق الذهب 17 بالعديد من الأرقام القياسية، حين سجل الرقم الأعلى في تاريخ مسابقات الدوري المحلي من حيث النقاط، حين وصل إلى النقطة 56 نقطة، جمعها من 18 فوز وتعادلين وخسارتين، وفرض نفسه الأقوى هجوما برصيد 45 هدفا، والأقوى دفاعا حين اهتزت شباكه 9 مرات في 22 جولة، مبرزا دور حارسي المرمى الأفضل بالدوري أحمد عبد الستارو عبدالعزيز نداي الذي سجل 17 هدفا، فارضا نفسه كأفضل محترف يسجل للدوري المحلي، متفوقا على الفلسطيني فادي لافي الذي سجل 16 هدفا، وتجاوز رقم هداف الوحدات في الموسم المقبل الدولي بهاء فيصل الذي سجل 15 هدفا.

عبد الله أبو زمع

أبوزمع الأعلى بعدد الألقاب

ودوّن المدير الفني لفريق الوحدات عبدالله أبوزمع، اسمه بحروف ذهبيه في سجل أكثر المدربين إنجازا للوحدات، مع قيادته الفريق للفوز بلقبي درع اتحاد الكرة ودوري المحترفين 2020، حين وصل عدد الألقاب التي قاد فيها فريق الوحدات إلى منصات التتويج 6 ألقاب، منها 3 ألقاب دوري، ولقب درع اتحاد الكرة، ولقب كأس الأردن، ولقب كأس الكؤوس، فضلا عن وجوده في الجهاز الفني مساعدا للكرواتي دراغان الذي قاد فريق الوحدات إلى الرباعية الثانية موسم 2010.

أوّل نادٍ في دوري أبطال آسيا

ولعلّ ما يزيد من جمالية وأهمية فوز الوحدات بلقب الدوري 17، هو تأكيد لأحقيته بالمشاركة في دوري أبطال آسيا 2021، كأول ناد أردني في تاريخ الكرة الأردنية، بطلاً مستحقا للكرة الأردنية في المحفل القاري الأهم على صعيد الأندية، تضاف إلى حصوله على رخصة المشاركة في دوري أبطال آسيا، باحثا ًعن تاريخ ومجد جديد لنادي الوحدات خاصة، والكرة الأردنية عامة، لتجاوز عثراته ومشاركاته السابقة التي وصلت إلى 4 في الدور التمهيدي لهذه البطولة، وكذلك 11 مشاركة سابقة في كأس الاتحاد الآسيوي.

يذكر أن فريق الوحدات جاء في المجموعة الرابعة بدوري أبطال آسيا 2021، والتي تضم ايضا فريقا السد القطري والنصر السعودي والفائز من لقاء العين الإماراتي وفولاذ خرسان الإيراني، ويستهل الوحدات مشواره في البطولة القارية التي تقام على نظام التجمع في 17 نيسان المقبل، على أن يلعب مع السد القطري يوم 20 من الشهر ذاته.

وتنطلق مرحلة الإياب يوم 23 نيسان المقبل، بحيث يتجدد اللقاء بين الوحدات والسد القطري، على أن يلعب مع النصر السعودي يوم 26 منه، ثم يختتم الوحدات مشواره في مرحلة المجموعات بمواجهة الفائز من مباراة (العين الإماراتي وفولاذ الإيراني) يوم 29 منه، علما أنه يتأهل إلى دور الـ16 صاحب المركز الأول في كل مجموعة، إلى جانب أفضل 3 أندية تحتل المركز الثاني في مجموعات كل منطقة.

نادي الوحدات

جماهير الوحدات.. علامة فارقة

يتمتع نادي الوحدات بقاعدة جماهيرية كبيرة، تعد الأكبر في الأردن، وضمن المراكز الأولى عربياً وقارياً، ووصلت جماهيريته إلى العالمية، تبعا لتواجد عدد كبير من أنصاره في مختلف دول العالم، واصطحب فريق الكرة منذ انطلاقته المدوية في منافسات الكرة المحلية، طوفان جماهيري هادر، الذي طالما حول لقاءات الفريق "إلى كرنفال" جماهيري، تغنت بها وسائل الإعلام المحلية والعربية والقارية والدولية، تبعا لنوعية تشجيعها، وحلاوة أهازيجها، وعالمية "تقليعاتها"، وهي الموشحة بوسام الفخر من سمو الأمير علي بن الحسين، الرئيس التنفيذي لاتحاد الكرة، حين وصفها بالمثالية والحضارية، وهبت إلى الواجب الوطني، عندما تقدمت الصفوف في تشجيع ودعم المنتخبات الوطنية لمختلف الألعاب الرياضية.

نادي الوحدات

ورغم المفارقة التي شهدها هذا الموسم بسبب جائحة كورونا، بتتويج الوحدات لأول مرة بغياب جماهيره، إلا أنها كانت الحاضر الغائب في وقفتها خلف نادي الوحدات عامة، وفريق الكرة خاصة، وأكدت بوقفاتها "حب الوحدات للممات"، "والحلوة والمرة معاك"، "ولي دفع تذكرته من رزقة عياله"، ووقفت في خندق الواجب في دعم خزينة النادي عبر حملة "إدعم ناديك"، تبعا للازمة المالية التي يمر بها النادي، وما تركته جائحة كورونا من آثار اقتصادية سلبية على جميع القطاعات ومنها الرياضة، وتنفذ حاليا حملة دعم "دينار على دينار حنكمل المشوار" لرفد خزينة النادي، لديمومة نشاطات وانجازات نادي الوحدات عامة، وفريق الكرة خاصة الذي يستعد للمنافسة على الألقاب المحلية، والحضور المشرف لممثل الكرة الأردنية في المشاركة التاريخية الأولى بدور المجموعات من دوري أبطال آسيا.

"أمنية" مع الوحدات

ويقف خلف ما تحقق لنادي الوحدات، وفريق الكرة فيه للموسم 2020 –زمن كورونا، الراعي الرسمي لفريق الكرة شركة أمنية، التي يشهد القاضي والداني أن "أمنية" وعدت وأوفت، ونفذت إدارتها سلاسة التعامل مع النادي، رغم آثار كورونا السلبية، وأبدت تعاونا كبيرا في التعامل مع ظرف النادي الصعب، والتزمت بالدعم المادي، وتفهمت وضع النادي المالي الصعب، ومضت ترفد خزينة النادي ومطالب الهيئة الإدارية المؤقتة في حلتيها الأولى والثانية، وتعترف الهيئة الإدارية المؤقتة وجماهير النادي، بأن أمنية كانت الرقم الصعب في استمرار ألق وانجازات فريق الكرة، وسبب رئيسي في جلب الانجازات الكروية –لقب درع اتحاد الكرة ودوري المحترفين- للموسم 2020.

نادي الوحدات

و"أمنية" تستمر في دعم الوحدات، وهي التي تنفذ اتفاقية رعايتها لفريق الكرة الأول، والموقعة بين الطرفين منذ نيسان 2019، إلى نيسان 2021، مقابل مايقارب 400 ألف دينار سنويا، إلى جانب الاستثمار في "خط المارد الأخضر" الذي يدر عائدات شهرية على النادي، ومدت أيضا يد الدعم إلى فريق كرة السلة في الموسم 2020 من خلال محفظة أمنية المالية "UWallet"، لتزهر شركة "أمنية" ألقا في نادي الوحدات، وتترجم بأن أماني الوحدات تحققت في "أمنية"، حين يستعد الطرفان لتوقيع اتفاقية رعاية جديدة، لتؤكد أن "امنية" تدعم طموحات نادي الوحدات وجماهيره، وتبشر بالخير لممثل الكرة الأردنية في المشاركة التاريخية الآسيوية في نيسان المقبل.

مواضيع قد تهمك