الأخبار

يتمنى زيارته الملايين .. تعرف على أطول رواق في العالم مرصوف بالحجارة

يتمنى زيارته الملايين  تعرف على أطول رواق في العالم مرصوف بالحجارة
أخبارنا :  

يُعد المسعى في المسجد الحرام أطول رواق من نوعه في العالم، والذي شهد تطورات في بنائه، بعد أن كان ترابياً وتم رصفه بالحجارة وتسقيفه.

الباحث في تاريخ مكة المكرمة والسيرة النبوية، سمير برقة، يقول لـ"العربية.نت": المسعى هو طريق شرق المسجد الحرام يحده من الجنوب الصفا ومن الشمال المروة، الصفا والمروة جبلان بين بطحاء مكة المكرمة والمسجد الحرام.

وأضاف: عند أداء نسك الحج أوالعمرة بالسعي بين الصفا والمروة سبعة أشواط بادئين بالصفا، فمن الصفا إلى المروة شوط ومن المروة إلى الصفا شوط آخر، وهكذا سبعة أشواط منتهين بالمروة.

وقال: يُعد المسعى أطول رواق من نوعه في العالم، طول المسعى بين الجبلين يبلغ 394.5 متر، وعرضه 20 متراً، بينما ارتفاع الدور الأرضي في المسعى 11.75 متر، كما أن ارتفاع الدور العلوي في المسعى 8.5 متر، ويبلغ طول المسافة التي يقطعها المعتمر والحاج في السعي 2761.5 متر في سبعة أشواط.

وأضاف: ظل المسعى على مدى 13 قرنًا السماء سقفه والتراب فراشه، وكان الذي يريد السعي يرقى على الصفا، حتى يرى البيت ويستقبل القبلة ويدعو الله عز وجل، ومن ثم يسعى ذاهبًا إلى المروة، وفي طريقه بعد الصفا بقليل، يلقى واديًا فتنصب قدماه في الوادي مهرولاً حتى يتجاوزه، ثم يستمر في سعيه إلى المروة، فإذا وصل المروة يرقى عليها حتى يرى البيت، ويدعو الله عز وجل ، وهذا العمل هو ما فعله الرسول صلى الله عليه وسلم وأمرنا به عند حجِّه.


المسعى في آخر تطوراته

تطورات المسعى

وقال شهد المسعى عدة تطورات قديماً، حيث تم إنشاء 12 درجة على الصفا و 15 درجة على المروة، وذلك لتسهيل الصعود عليهما، كما شهد عدة تجديدات في الدرج، ففي سنة 1339هجرية تم عمل مظلة على شارع المسعى، وتم سقفها من الخشب على شكل "جملون" مصفح بالتوتوه "الزنك" وقد استفاد من ظلها عموم الساعين بين الصفا والمروة، كان ابتداؤها من باب العباس وانتهاؤها إلى المروة، وذلك لحفظ الساعين من حرارة الشمس.

مواضيع قد تهمك