الأخبار

ضربة صينية للسلع الفاخرة تهوي بأداء الأسهم الأوروبية

ضربة صينية للسلع الفاخرة تهوي بأداء الأسهم الأوروبية
أخبارنا :  

هبطت سوق الأسهم الأوروبية الاثنين بعد بيانات أضعف من المتوقع للنمو في الصين ألحقت ضررا بأسهم شركات السلع الفاخرة في حين تذكي قفزة مستمرة في أسعار السلع الأولية القلق حيال احتمالات خروج التضخم عن السيطرة.

وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول منخفضا 0.5% بعد أن قادته بداية متفائلة لموسم الأرباح الفصلية للشركات يوم الجمعة إلى تسجيل أقوى أداء أسبوعي منذ مارس /آذار.

وجاء تراجع المؤشر القياسي بعد ثلاث جلسات متتالية من المكاسب قفز فيها 2.7%.

وتراجعت أسواق الأسهم العالمية بعد أن أظهرت بيانات أن اقتصاد الصين نما بأبطأ وتيرة في عام في الربع الثالث متضررا من نقص في الكهرباء واختناقات في سلاسل الإمداد ومشاكل كبيرة في سوق العقارات.
احتيال العملات المشفرة كلف هذه الدولة أكثر من 200 مليون دولار في 9 شهور

وهبطت أسهم شركات السلع الفاخرة المنكشفة على الصين، ومن بينها (إل في إم اتش) وكيرينج وهيرميس، ما بين 1.4% و2.4% متضررة أيضا من دعوة الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى توسيع ضريبة على الاستهلاك.

لكن محللين يتوقعون أن تعلن الشركات الأوروبية عن قفزة بحوالي 47% في أرباح الربع الثالث، بحسب بينات رفينيتيف آي بي إي أس. وجرى تعديل تلك الأرقام بالرفع في الأيام القليلة الماضية وهو ما يساعد المؤشر ستوكس 600 على التحرك صوب ذروته المسجلة في أغسطس /آب.

وفي بورصة لندن، تراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 من أعلى مستوياته في حوالي ثمانية أشهر مع مراهنة مستثمرين على أن بنك انجلترا المركزي يخطط لزيادتين متتاليتين في أسعار الفائدة في نوفمبر/ تشرين الثاني وديسمبر /كانون الأول ومزيد من الزيادات في العام القادم.


مواضيع قد تهمك