الأخبار

نقيب أصحاب الشاحنات يطالب بتطبيق المعاملة بالمثل مع الشاحنات المصرية

نقيب أصحاب الشاحنات يطالب بتطبيق المعاملة بالمثل مع الشاحنات المصرية
أخبارنا :  

طالب نقيب أصحاب الشاحنات محمد خير الداوود، بمعاملة الشاحنات المصرية الداخلة إلى أراضي المملكة بمثل ما تعامل به الشاحنات الأردنية الداخلة إلى مصر من إجراءات ورسوم.
وقال في مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم الخميس، إن الشاحنات الأردنية تواجه عراقيل فنية عند دخولها إلى مصر، وتفرض عليها رسوما مالية تصل إلى 500 دولار للمحملة بالبضائع، و165 دولارا للفارغة، رغم التسهيلات التي تمنح للشاحنات المصرية وتعفيها من الرسوم عند دخولها إلى الأردن، اضافة الى الميزان التجاري الذي ترجح كفته لصالح مصر عبر تسويق كميات كبيرة من الأغذية والفواكه والحمضيات في المملكة .
واستغرب الداوود من الرسوم المفروضة على الشاحنات الأردنية الداخلة إلى مصر، في الوقت الذي تعفى فيه الشاحنات المصرية الداخلة إلى المملكة من الرسوم،موضحا ان الناقلين الأردنيين يتكبدون رسوما مضاعفة على شاحناتهم من الجانب المصري، سواء من خلال عمليات الدخول المباشر أو التحميل من بلد مجاور.
واكد أن استمرار فرض تلك الرسوم على الشاحنات الأردنية تحت مسميات وبنود مختلفة، سيفقد الناقلين الأردنيين القدرة على المنافسة، مشيرا إلى أن حركة الشاحنات الأردنية إلى مصر تشهد تراجعا كبيرا غير معهود جراء التعقيدات والرسوم، رغم أنها كانت تصل إلى 200 شاحنة يوميا قبل 3 أعوام.
وأضاف أن قطاع النقل والصادرات الأردنية إلى مصر منيت بخسائر فادحة جراء القيود التي تفرضها السلطات المصرية باستمرار على الشاحنات والمصدرين الأردنيين، مؤكدا أن الناقلين الأردنيين يواجهون إجراءات مصرية تربكهم، وتعمق خسائرهم.
واضاف الداوود ان معيقات الشحن التي تواجهها الشاحنات الأردنية في مصر مع الرسوم المفروضة عليها، ستحدان من صادرات المملكة إلى مصر وشمال أفريقيا.
--(بترا)

مواضيع قد تهمك