الأخبار

معنيون: فوز مأدبا بلقب عاصمة السياحة العربية يعزز مكانتها على الخريطة السياحية

معنيون فوز مأدبا بلقب عاصمة السياحة العربية يعزز مكانتها على الخريطة السياحية
أخبارنا :  

قال رئيس لجنة السياحة والآثار والخدمات العامة النيابية النائب عبيد ياسين، إن فوز مأدبا بلقب عاصمة السياحة العربية لعام 2022، يعزز مكانة المحافظة التي تحتوي على العديد من المناطق المميزة سياحياً، ويضعها على خريطة السياحة العربية والعالمية".
واضاف لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، " نفتخر بهذا الانجاز الذي هو دليل على الدعم الدائم والاهتمام الكبير الذي يحظى به القطاع السياحي والمناطق السياحية والأثرية في جميع محافظات المملكة من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد"، مؤكداً ضرورة توفير الدعم الكافي لإعادة تأهيل وتطوير المناطق السياحية والأثرية في المحافظة.
وقال النائب مجدي يعقوب، إن فوز مأدبا بلقب عاصمة السياحة العربية لعام 2022، يُشكل مصدر فخر واعتزاز ويبعث فينا الامل والتفاؤل لنكون عنواناً للتراث الحضاري والديني، وموطنا للفسيفساء والحرف اليدوية في المملكة، وأن في مأدبا ما يستحق ان نوثقه للأجيال القادمة فهي رمز التسامح والوئام والعيش المشترك، آملاً ان يكون تأثير اللقب كبيراً لاستعادة السياحة الداخلية والخارجية.
وقدم النائب يعقوب الشكر لوزارة السياحة والآثار، على الجهود الحثيثة التي ادت الى الوصول لهذه النتيجة العظيمة.
من جهته، قال نائب محافظ مأدبا رئيس لجنة بلدية مأدبا الكبرى احمد بركات الزهير ، إن فوز المحافظة باللقب جاء بعد سنوات من عمل الجهات المعنية كافة، لتنمية قطاع السياحة بالمنطقة بصفة عامة والمدينة بشكل خاص، مؤكدا أهمية الجهود المبذولة لتقدم المحافظة وتحقيق الأهداف المنشودة.
وأشاد بجهود القطاعات الحكومية والخاصة والهيئات السياحية كافة، مشيرا الى أن بلدية مأدبا الكبرى ستعمل على تنظيم حفل يليق بهذه المناسبة بالتشاركية مع جميع المؤسسات والقطاعات. رئيس جمعية تطوير السياحة والحفاظ على التراث سامر الطوال، قال إن فوز مأدبا بلقب عاصمة السياحة العربية لعام 2022، هو شرف كبير للمحافظة وانجاز عظيم للمملكة، حيث تكللت جهود وزارة السياحة والآثار ومديرية سياحة مأدبا والقطاع الخاص بهذا الفوز الذي يعتبر فرصة ذهبية لاستثمار الموارد الطبيعية والدينية الفريدة في المنطقة. واضاف " نأمل أن يكون الفوز بهذا اللقب حافزاً للجميع بإدراك اهمية السياحة ودورها في دعم الاقتصاد الوطني، وحجر الأساس الذي نبني عليه لدعم الإستثمار وتغيير الأنظمة والتشريعات المتعلقة بالإستثمارات السياحية في المدينة، وتشجيع المستثمرين للتوجه الى مدينة مأدبا والنهوض بها من خلال إعطائهم الحوافز والإعفاءات للمساهمة في تشغيل الأيدي العاملة".
-(بترا)

مواضيع قد تهمك